اخبارالتقارير

مفوضية العون الإنساني تكشف تقارير صادمة عن الوضع الإنساني بسبب تمرد مليشيا الدعم السريع

    كشفت مفوضية العون الإنساني عن توقف كلي لحوالي (3000) منظمة إنسانية فاعلة عن نشاطها الإنساني في السودان ، منها حوالي (2900) منظمة وطنية وحوالي (110) منظمة أجنبية، وأكثر من (10) وكالات أممية ومنظمة إقليمية عاملة في الشأن الإنساني في مايو 2023.

    واستعرضت المفوضية في ورقة قدمتها في الملتقى التنويري حول عمليات الاستجابة الإنسانية في ظل وضع الطوارئ الراهنة الذي نظمته اللجنة الوطنية المشتركة للطوارئ الإنسانية بفندق كورال، بعض التداعيات السالبة للوضع الإنساني المأزوم جراء التمرد العسكري لمليشيا الدعم السريع.

    وقالت انه تم نهب وحرق حوالي 82 % من مخزون وموارد العمل الإنساني لدى الوكالات الأممية والمنظمات الوطنية والأجنبية ومفوضيات العون الانساني بواسطة المليشيات المتمردة ، كما غادر السودان 85% من العاملين الدوليين في العمل الإنساني بالبلاد في بداية التمرد العسكري وذلك لارتفاع وتيرة التعرض للمخاطر. وأكدت الورقة تدني مستويات قدرة المحتاجين والمتأثرين على الحصول والوصول للمساعدات الانسانية والحماية بحوالي 79 %.

    واشارت إلى نهب وسرقة حوالي (77) مركبة تابعة لمنظمات إنسانية بواسطة المليشيات المتمردة. وأكدت الورقة توقف انفاذ أكثر من (500) مشروع ضمن خطة الاستجابة الإنسانية للأمم المتحدة ِالاقليمية الأخرى العاملة في السودان عن العام 2022، والعام 2023 واللتين رصدت لهما أكثر من (3) مليار دولار.

    وذكرت أن قدرات المنظمات الإنسانية العاملة تدنت على الوفاء بالمعايير الدنيا للاستجابة الإنسانية في قطاع الأمن الغذائي، الصحة، التغذية، التعليم، المياه واصحاح البيئة، الإيواء وغيرها زيادة عالية في مستوى المعاناة والتعرض للمخاطر وسط المجموعات الهشة المستهدفة بالعمل الإنساني بنسبة تتراوح بين (80-90) %.

    وقد أبرزت الورقة بعض جهود السودان لتسهيل وصول المساعدات الإنسانية ومنها تمديد صلاحيات سريان شهادات التسجيل للمنظمات الإنسانية العاملة وإعفائها من رسوم التجديد لمدة عشرة أشهر حتى مارس 2024م، فضلاً عن عدم ربط واردات الاستجابة الإنسانية بمتطلبات الاتفاقية الفنية، وإعفاء كافة واردات العمل الإنساني من كافة الرسوم الجمركية والضريبية وغيرها والتي قدرت بحوالي (360) مليون دولار حتى نوفمبر 2023م.

    كما تحملت حكومة السودان نفقات ترحيل المساعدات الإنسانية الواردة من الدولة الصديقة وبعض المنظمات الإنسانية إلى كافة ولايات السودان والتي قدرت بحوالي (580) ألف دولار حتى نوفمبر 2023م، مشيرة في هذا الخصوص إلى إنجاز اكثر من (12,800) إجراء إداري وفني لتسهيل وصول المساعدات الإنسانية على المستوى الولائي والاتحادي، وتوفير مخازن مجانية لواردات بعض المنظمات الإنسانية العاملة على المستوى الولائي والاتحادي، بجانب توفير الحماية اللازمة لتأمين مخازن واردات المساعدات الإنسانية لتفادي عمليات النهب والسرقة.

    وكان ممثل رئيس اللجنة الوطنية المشتركة للطوارئ الانسانية البروفيسور سليمان محمد الدبيلو رئيس مفوضية السلام قد اكد في كلمته التزام الحكومة السودانية الصارم بجميع القوانين والاتفاقات الموقعة بين حكومة السودان والوكالات والمنظمات.

    Related Posts

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى