إنتهاكاتاخبارالسودان

قوةمن ميليشا الدعم السريع تهاجم بلدة نائية بولاية النيل

    قالت مصادر محلية إن قوة من الدعم السريع على متن حوالي 20 سيارة قتالية وصلت، الخميس، إلى بلدة نائية بولاية النيل، شمالي السودان، واعتدت على قسم شرطة في المنطقة القريبة من نهر عطبرة.

    وحسب شهود عيان فإن القائد أبو عاقلة كيكل المنضم حديثا للدعم السريع وصل على رأس قوة مكونة من 17 سيارة قتالية إلى قرية “أم شديدة” الواقعة شرق مدينة الدامر بولاية نهر النيل على تخوم سهل البطانة وولاية القضارف.

    ونهبت القوة سيارة قسم الشرطة بالقرية وأسلحة وذخائر قبل أن تغادر المنطقة على عجل وسط أنباء عن استهداف الطيران الحربي للقوة بعد خروجها من القرية.وأفادت مصادر محلية أيضا أن ذات القوة هاجمت ونهبت مناجم الذهب بمنطقة “ود بشارة” التابعة لولاية القضارف والتي تضم أحد أكبر مناطق تعدين الذهب في سهل البطانة.

    وكان أبو عاقلة كيكل وهو نظامي متقاعد من الجيش ظهر للمرة الأولى قبل حرب 15 أبريل الماضي في منطقة شرق ولاية الجزيرة وسط عدد من الأنصار مساندا للجيش، لكنه بعد الحرب انحاز لقوات الدعم السريع وبدأ في الحركة بسهل البطانة الممتد شرقا من أواسط البلاد وحتى ولاية نهر النيل شمالي السودان.

    Related Posts

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى