إنتهاكاتاخبار

لجان مقاومة الكدور تطلق نداءً عاجلاً بسبب انعدام المياه والكهرباء بالمنطقة ( فيديوغراف )

    ذكرت لجان مقاومة الكدرو وغرفة طوارئ الخرطوم بحري، أن منطقة الكدرو تعاني من انقطاع المياه والكهرباء بشكل تام، وأشارت إلى أن الأهالي كانوا يعتمدون على الكهرباء في ضخ المياه من الآبار.

    اطلقت لجان مقاومة منطقة الكدرو شمالي العاصمة السودانية وغرفة طوارئ مدينة الخرطوم بحري نداءً عاجلاً بسبب الأوضاع القاسية التي يعيشها ما تبقى من أهالي المنطقة من أجل الحصول على مياه الشرب والكهرباء، وذلك في ظل استمرار انعدام معظم  الخدمات واستمرار الحرب التي قاربت على دخول شهرها العاشر.

    وذكرت لجان مقاومة الكدرو وغرفة طوارئ الخرطوم بحري، أن منطقة الكدرو تعاني من انقطاع المياه والكهرباء بشكل تام، وأشارت إلى أن الأهالي كانوا يعتمدون على الكهرباء في ضخ المياه من الآبار.

    ونوهت إلى وجود 5 آبار في المنطقة لكن الأهالي الذين لم يغادروا المنطقة خلال الحرب ظلوا يعتمدون على بئر مسجد الكدرو العتيق والذي توقف بسبب عطل فني منذ 6 أيام، ما جعلهم يعانون من العطش.

    كذلك أوضحت لجان مقاومة الكدرو وغرفة طوارئ الخرطوم بحري في نداءها أن منطقة الكدرو تعاني أيضاً من انقطاع التيار الكهربائي منذ 18 يوماً، ودعوا أصحاب الخبرة في تشغيل آبار المياه للتواصل معهم.

    وأدت الحرب التي اندلعت في 15 أبريل من العام الماضي بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع إلى سقوط 12 ألف قتيل، وفق تقدير منظمة “أكليد”، ويعتقد أن هذا الرقم أدنى من الحصيلة الفعلية، كما تسببت المعارك بنزوح أكثر من سبعة ملايين شخص، وفق الأمم المتحدة.

    وخلال ديسمبر الماضي توسعت رقعة الحرب لتشمل ولاية الجزيرة وسط البلاد والتي كانت من المناطق الآمنة التي لجأ إليها النازحين من العاصمة الخرطوم.

    Related Posts

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى