إنتهاكاتاخبار

لجان مقاومة أربجي تصدر بياناً حول الأحداث الجارية في الجزيرة

    لجان مقاومة أربجي تصدر بياناً حول الأحداث الجارية في الجزيرة وتحمل الدعم السريع المسؤولية الكاملة لما ىلت إليها الأوضاع الأمنية والصحية والغذائي

    نص البيان:

    لجان مقاومة أربجي

    تحديث ميداني ٢٦ ديسمبر ٢٠٢٣ الساعة ٥ مساءً

    الوضع الأمني:

    قبل ساعات من الآن قامت مجموعة متفلتة من الدعم السريع بسرقة ٣ شاحنات من منطقة أربجي، و حين محاولتهم سرقة الشاحنة الرابعة وهروبهم بها اصطدموا بأحد المنازل ففروا بدونها، و لم تقع أي إصابات جراء الحادث.

    في الحال تواصل المسؤولون مع غرف طوارئ الدعم السريع ولجنة التفلتات التي حضرت وأحبطت محاولة لسرقة عدد آخر من الشاحنات دون أي نجاح في استرداد المسروقات السابقة.

    الوضع الصحي:

    لا تزال جميع المؤسسات الصحية خارج الخدمة، و تعمل اللجان المسؤولة على التنسيق مع دوريات شباب أربجي لضمان الأمن و إعادة الخدمات في أقرب فرصة ممكنة.

    الوضع الغذائي:

    استمرار الإغلاق شبه الكلي للمحال التجارية بالتزامن مع عمليات النهب الواسعة التي طالت سوق الحصاحيصا يهدد حياة مئات الآلاف بالخطر، ومالم يتم تأمين المنطقة بشكل كلي و شامل على مدار الساعة فإن ما سيترتب على هذا الانفلات الأمني لا تُحمد عقباه.

    قوات الدعم السريع مسؤولة قانوناً عن استباب الأمن في كامل مناطق انتشار قواتها بما فيها ولاية الجزيرة و محلياتها وقُراها، و نكرر أن دخول قوات مدججة بالسلاح في مناطق أهلية وسكانية بغرض الترهيب والسرقة يُعد خرقاً واضحاً لاتفاق جنيف والقانون الدولي لحماية المدنيين في أوقات النزاع، بما يشمل سيطرتها على قواتها المتفلتة.

    حفظ الله السودان و شعبه

    ٢٦ ديسمبر ٢٠٢٣

    Related Posts

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى