إنتهاكاتاخبار

برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة يتهم الدعم السريع “بنهب” إمدادات غذائية من مقره في ولاية الجزيرة

    اتهم برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، ، قوات الدعم السريع السودانية “بنهب” إمدادات غذائية من مقره في ولاية الجزيرة الأسبوع الماضي.

    وعبّر برنامج الأغدية في بيان عن إدانته الشديدة لاقتحام عناصر من الدعم السريع لمستودع يحتوي على مخزون يكفي لإطعام ما يقرب من 1.5 مليون شخص لمدة شهر، بعد سيطرة قوات الدعم على مدينة ود مدني في ولاية الجزيرة.

    وقال المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية العالمي لشرق إفريقيا مايكل دانفورد، إنه يجب على قوات الدعم السريع ضمان حماية المساعدات الإنسانية والموظفين والمباني في المناطق الخاضعة لسيطرتها، مضيفاً أن “الأمر لا يحتمل ويجب أن يتوقف”.
    وأوقف البرنامج عمليات التوزيع مؤقتاً في ولاية الجزيرة نهاية الأسبوع الماضي.

    وذكر البيان أن برنامج الأغذية بدأ بعض عمليات التوزيع في ولايات شرق السودان، حيث يبحث الأشخاص الفارون من ولاية الجزيرة عن ملجأ لهم.

    وكان برنامج الأغذية حذر في وقت سابق هذا الشهر من أن السودان الذي مزقته الحرب يواجه أزمة جوع متفاقمة مع دخول الصراع المستعر في جميع أنحاء البلاد شهره التاسع، مشيراً إلى أن الأمن الغذائي في البلاد وصل إلى أعلى مستويات الجوع على الإطلاق خلال موسم الحصاد الذي يمتد من أكتوبر إلى فبراير.

    Related Posts

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى